الأخبار الرئيسية

نشعر بأسى بالغ إزاء الوفاة المأساوية للرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي ووزير الخارجية حسين أمير عبد اللهيان وآخرين في حادث تحطم مروحية

- الدكتور شفيق الرحمن

20 May 2024, Mon, 9:03

أعرب أمير الجماعة الإسلامية البنغلاديشية عن أسأل البالغ لوفاة الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي ووزير الخارجية حسين أمير عبد اللهيان ورفاقهما الآخرين في حادث مروحية. وقدم الدكتور شفيق الرحمن رسالة تعزية في 20 مايو


وقال في كلمة تعازيه، إن الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي ووزير الخارجية حسين أمير عبد اللهيان ومحافظ مقاطعة أذربيجان الشرقية مالك رحمتي وكبار المسؤولين بمن فيهم آية الله محمد علي الهاشم المتحدث باسم المرجع الديني الأعلى في إيران في هذه المقاطعة لقوا حتفهم بشكل مأساوي في حادث تحطم طائرة هليكوبتر يوم الأحد 19 مايو. إنني شخصيا أشعر بحزن عميق وصدمة كبيرة بسبب هذا الحادث ...

أمير الجماعة الإسلامية


الشيخ الدكتور شفيق الرحمن

هيا،بالاتحاد نستطيع

اؤمن بأنه إذا نريد أن نقيم دولة قائمة على العدل والانصاف وإذا نريد أن نقيم الأمن والسلام فإن السلطة لا بد أن تكون في أيدي رجال متخلقين بأخلاق حميدة حسنة متقين متدينين مخلصين يخافون الله في السر والعلانية
إنني اساند وأؤيد الجماعة الإسلامية بنغلاديش من أعماق قلبي؛لأنها تحاول جاهدة تحقيق العدالة الاجتماعية وإقامة حكم قائم على العدل والانصاف في الدولة وتنصيب رجال يتسمون بالصفات والأخلاق الحميدة في جميع طبقات المجتمع والدولة
سأساند الجماعة الإسلامية في مسعاها إلى جعل بنغلاديش دولة مستتبة ومستقرة أمنيا وسياسيا وجعلها دولة مكتفية ذاتيا سأحاول جاهدا وبصفة مستمرة تنمية الجانب الأخلاقي شخصيا