Sunday, 20th October, 2019
Choose Language:

آخر الاخبار
أخبار
الجماعة الإسلامية تدين بشدة قتل قوات حرس الحدود الهندية أحد المواطنين على الحدود وتطالب الحكومة بإدانة هذا الحادث الشنيع
Thursday, 06th February, 2014
أصدر الأمين العام للجماعة الإسلامية بالنيابة الدكتور شفيق الرحمن اليوم الخميس 6 فبراير 2014 بيانا أدان فيه بشدة الجريمة الوحشية البشعة التي ارتكبتها قوات حرس الحدود الهندية صباح اليوم الخميس بقتل المواطن " أمين الرحمن" الذي ينحدر من إقليم "باتغرام" الشمالية على الحدود البرية التي تربط بين البلدين بعد أن اعتقلوه صباح اليوم من قريته،مضيفا بأن قوات حرس الحدود الهندية لم تكتف بقتله فحسب؛ بل قامت بجرّ جثته لعدة أمتار داخل الحدود الهندية،مشيرا إلى هذه الحادثة الوحشية البشعة يذكرنا بحادثة الفتاة البنغلاديشية "فيلاني" التي ايضا تعرضت لمثل هذه المعاملة الوحشية الغير انسانية من قبل قوات حرس الحدود الهندية في 7 يناير 2011 عندما قامت قوات حرس الحدود الهندية بتعليق جثتها على الأسلاك الشائكة التي تفصل بين البلدين بعد قتلها بطريقة وحشية بشعة يندى لها جبين الانسانية، لافتا إلى أن قتل المواطنين البنغلاديشيين الأبرياء العزل على الحدود ونهب وسلب المحاصيل الزراعية والإستيلاء على ممتلكاتهم أصبحت مسألة عادية لدى قوات حرس الحدود الهندية التي لا تبالي بالمبادئ الأساسية لحقوق الانسان ،وبسبب السياسة الخارجية المطيعة للهند لحكومة حزب رابطة عوامي فإن أكثر من 300 مواطن بنغلاديشي لقي مصرعه على أيدي القوات الهندية في الخمس سنوات الماضية ،ولعدم اتخاد الحكومة أية تدابير فعالة في وجه هذه التجاوزات والممارسات الإرهابية الهندية فإن حوادث قتل المواطنين المدنيين الأبرياء العزل في إزدياد مستمر ،داعيا الحكومة إلى إدانة هذه الجريمة الوحشية البشعة التي ارتكبتها قوات حرس الحدود الهندية صباح اليوم، مطالبا الحكومة بإصدار بيان إدانة وشجب واستنكار شديد اللهجة لهذا التصرف العدواني والمطالبة بتقديم تعويضات مناسبة لأهالي الضحية، مشددا على ضرورة أن تتخذ الحكومة تدابير وخطوات فعالة حتى لا تتكرر هذه الحوادث الوحشية البشعة مستقبلا .