Monday, 09th December, 2019
Choose Language:

آخر الاخبار
أخبار
المحكمة العليا ترد طلبا تقدم به العلامة دلاور حسين سعيدي بعدم ثقته في القضاة وتواصل جلسات الاستماع
Sunday, 29th September, 2013
ردت المحكمة العليا في جلستها التي انعقدت يوم الخميس الماضي 26 سبتمبر 2013 برئاسة القاضي مزمل حسين رئيس المحكمة طلبا تقدم به نائب امير الجماعة الإسلامية والمفسر المشهور العلامة دلاور حسين سعيدي بحصوص عدم ثقته في قاضيين من قضاة المحكمة العليا اللذين ينظرون في الطعن المقدم منه على حكم الإعدام الصادر بحقه من المحكمة الجنائية الدولية في وقت سابق من هذا العام .
وفي الطلب الذي تقدم به للمحكمة العليا عبر محاميه الذي قدم الطلب في القسم الخاص بالطلبات في المحكمة العليا عصر يوم الأربعاء طلب العلامة دلاور حسين سعيدي ابعاد القاضيين شمس الدين شودري واس كى سنها من الهيئة القضائية للمحكمة العليا التي تنظر في الطعن المقدم منه ؛ لأنه يعتقد أنه لن يحصل على العدالة العادلة إذا كان هذان القاضيان في الهيئة . 
وحول هذا الطلب قال محامي العلامة دلاور حسين سعيدي السيد تاج الإسلام للصحفيين إن العلامة دلاور حسين سعيدي قدم هذا الطلب ؛ لأنه يرى أن مشاركة القاضيان المذكوران في الهيئة القضائية للمحكمة العليا التي تنظر في الطعن المقدم منه  سيكون مانعا من حصوله على العدالة العادلة والانصاف وبالتالي حرمانه منها . 
يجدر بالذكر أن المحكمة الجنائية الدولية اصدرت حكمها بالاعدام شنقا على العلامة دلاور حسين سعيدي في 28 فبراير من هذا العام بعد أن ادانته بارتكابه جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية أثناء حرب الإستقلال عام 1971 ، وهو ما نفاه العلامة سعيدي باستمرار ، حيث ادانته المحكمة في ثماني تهم من بينها القتل والاغتصاب والمشاركة في جرائم الإبادة الجماعية وغيرها ، فيما برأت المحكمة المذكورة ساحته من 12 تهمة أخرى كانت موجهة ضده في نفس القضية .