Monday, 16th December, 2019
Choose Language:

آخر الاخبار
أخبار
المحكمة العليا ترجئ جلسة الاستماع على الطعن المقدم من الاستاذ عبد القادر ملا لجلسة يوم الاحد المقبل
Friday, 14th June, 2013
تتواصل في المحكمة العليا جلسات الاستماع على المرافعة القانونية للطعن المقدم من مساعد الأمين العام للجماعة الاسلامية الاستاذ عبد القادر ملا على الحكم الصادر من المحكمة الجنائية الدولية -2 بالسجن المؤبد لثبوت تورطه في ارتكاب جرائم حرب وجرائم ضد الانسانية أثناء حرب الاستقلال بحسب ما جاء في حيثيات حكم المحكمة المذكورة ،وقد انتهى فريق الدفاع من عرض مرافعتهم القانونية الاسبوع الماضي ،حيث بدأت النيابة العامة في الرد على النقاط القانونية التي اثارها فريق الدفاع في المرافعة القانونية ،حيث قام النائب العام المحامي محبوب عالم في جلسة يوم الخميسبالرد على النقاط القانونية
وقال النائب العام محبوب عالم في المرافعة القانونية ردا على ادعاء فريق الدفاع بعدم قانونية شهادة الشاهدة الشاعرة روزي إن الشاهدة الشاعرة روزي هي شاهدة عيان،فلا مجال او فرصةهنا لإلغاء وابطال شهادتها ،مدعيا أن الاستاذ عبد القادر ملا كان متورطا في الجرائم التي ارتكبت أثناء الحرب،وهو ما تؤكده الوثائق والمستندات الموجودة في متحف " الجزار" الوطني عن مقتله،وشهادات الشهود العيان الذين ادلو بشهادتهم في قضية مقتل الصحفي ابو طالب ،وقد ادعى فريق الدفاع بأن البيهاريين الغير بنغاليين هم الذين قتلوا الصحفي ابو طالب ،إلا أن الوثائق والمستندات وشهادات الشهود لا تؤيد ذلك
وقد قدم فريق الدفاع أثناء المحاكمة نسخ طبق الأصل للوثائق والمستندات الموجودة في متحف الجزار الواقعة في منطقة ميربور والتي تؤكد براءة الاستاذ عبد القادر ملا من التهم الموجهة إليه بقتل الصحفي ابو طالب والسيد حضرت علي،حيث ذكرت تلك الوثائق والمستندات بأن البيهاريين الغير بنغاليين هم الذين قتلوا الصحفي ابو طالب والسيد حضرت علي،ولم تتضمن تلك الوثائق والمستندات اسم الاستاذ عبد القادر ملا في اي صفحة من صفحاتها،لكن المحكمة الجنائية الدولية لم تتقبل ولم تعتمد هذه الوثائق والمستندات المقدمة من فريق الدفاع
وقد رد النائب العام على هذه النقطة التي اثارها فريق الدفاع ،حيث قال إن الوثائق والمستندات التي قدمها فريق الدفاع ليست موثوقة،ولم تكن موقّعة ،حيث أن فريق الدفاع لم يفصح عن مصدرها ،مضيفا أن المحكمة الجنائية الدولية وفي حيثيات حكمها ذكرت بالتفصيل اسباب عدم اعتمادها وتقبلها الوثائق والمستندات المقدمة من فريق الدفاع في صفحتين