Wednesday, 01st April, 2020
Choose Language:

آخر الاخبار
أخبار
اعتقال أمير الجماعة الإسلامية لمدينة"فابنا"مجددا من أمام بوابة السجن والجماعة الإسلامية تدين بشدة وتطالب باطلاق سراحه
Monday, 26th September, 2016
أصدر الأمين العام للجماعة الاسلامية بالنيابة الدكتور شفيق الرحمن اليوم الاثنين الموافق لـ26 سبتمبر 2016 بيانا احتجاجيا أدان فيه بشدة اعتقال الأجهزة الأمنية لأمير الجماعة الإسلامية لمدينة"فابنا"الأستاذ عبد الرحيم مجددا من أمام بواية السجن بعد أن أمرت المحكمة العليا بالافراج عنه لحصوله على الكفالة في جميع الدعاوي القضائية المرفوعة ضده . 
كانت المحكمة العليا قد منحت الكفالة الغير مشروطة للشيخ عبد الرحيم في جميع الدعاوى الباطلة والكاذبة التي رفعت ضده من منظور سياسي وأمرت المحكمة أيضا الجهات المختصة بعدم اعتقاله وعدم مضايقته،إلا أنه وعلى الرغم من ذلك فقد أعيد اعتقاله من أمام بوابة السجن فور خروجه منها،مشيرا إلى أن هذا التصرف الحكومي يعد تحد وإزدراء للمحكمة العليا ولأحكامها.وفي الوقت نفسه، فإن إعادة اعتقال الشخص من أمام بوابة السجن بعد تأمينه الكفالة في جميع الدعاوي القضائية غير إنسانيومؤلم بكل ما تعنيه الكلمة .
يجدر بالذكر أن الأستاذ مولانا عبد الرحيم قابع وراء القضبان منذ سنتينتقريبا،وحصل علىالكفالة في جميع الدعاوي القضائية التي كانت مرفوعة ضده من المحكمة العليا مرتين إلا أن الحكومة أعادت اعتقاله مجددا في كل مرة تفرج عنه المحكمة وأعادت اعتقاله مجددا برفع دعاي قضائية باطلة جديدة،تجدر الإشارة هنا إلى أن والدته قد توفيت في الثاني عشر من الشهر الجاري ،وبناء عليه،قدم طلبا إلى السلطات المعنيةللحصول على أمر الإفراج المشروط للمشاركة في جنازة والدته وتشييع جثمانها إلا أن الحكومة لم تفرج عنه ،بل مارست الحكومة تعذيبا وحشيا عليه وهو في السجن في تجرد تام من كل معاني الإنسانية.