Friday, 06th December, 2019
Choose Language:

آخر الاخبار
أخبار
الجماعة الإسلامية تستنكر بشدة تصريحات وزير الداخلية حول الجماعة الإسلامية وتؤكد عدم وجود اية صلة لمنفذي الهجوم على مصلى العيد بالجماعة
Sunday, 24th July, 2016
أصدر مساعد الأمين العام للجماعة الإسلامية والنائب البرلماني السابق الأستاذ ميا غلام بروار اليوم الأحد الموافق لـ24 يوليو 2016 بيانا استنكر فيه بشدة التصريحات التي أدلى بها وزير الداخلية السيد أسد الزمان خان كمال خلال مقابلة صحفية له مع جريدة"ديلي ستار"اليومية الناطقة باللغة الإنجليزية والذي اتهم فيه الجماعة الإسلامية بالضلوع في الهجوم الإرهابي على أكبر مصلى العيد في البلاد ،مضيفا بأن ما قاله الوزير في مقابلته الصحفية كاذبة وباطلة ولا أساس لها من الصحة .
وعن اتهامات الوزير الباطلة للجماعة قال النائب السابق إن الإرهابي الذي تم إلقاء القبض عليه من قبل قوات النخبة في الـ22 من الشهر الجاري من مدينة "غاي باندا"ويدعى أنور حسين لا ينتمي للجماعة الإسلامية ،ولم يكن منتميا للجماعة الإسلامية في ايّ مرحلة من مراحله العمرية ،ولهذا، فإن ما يثار عن وجود صلة لمنفذ الهجوم بالجماعة الإسلامية غير صحيحة على الاطلاق .
وعن ما جاء في التقرير الصحفي للجريدة اليومية المذكورة نقلا على لسان مسؤولي الشرطة بأن أحد منفذي الهجوم على مصلى العيد ويدعى شفيع الإسلام ووالده عبد الحي ينتميان للجماعة الإسلامية قال النائب السابق إن مسؤولي الشرطة ادلو ببيانهم هذا لتشويه صورة وسمعة الجماعة الإٍسلامية ،مطالبا الوزير بالامتناع عن الإدلاء بمثل هذه التصريحات السخيفة .