Sunday, 15th December, 2019
Choose Language:

آخر الاخبار
أخبار
اعتقال عدد من الزعماء المحليين للجماعة الإسلامية بطريقة غير شرعية وغير قانونية والجماعة الإسلامية تدين بشدة وتطالب باطلاق سراحهم
Sunday, 14th August, 2016
أصدر عضو المجلس التنفيذي المركزي للجماعة الإسلامية النائب البرلماني السابق الأستاذ حميد الرحمن آزاد اليوم الأحدالموافق لـ14أغسطس2016 بيانا أدان فيه بشدة اعتقال عدد من الزعماءالمحليين للجماعة الإسلامية من عدة أنحاء متفرقة من البلاد بطريقة غير شرعية وغير قانونية وعلى رأسهم أمير الجماعة الإسلامية لشبه محافظة"شاه جهان بور"ورئيس المجلس القريوي لقرية "مازيرا" الشيخ عبد السلام وأمير الجماعة الإٍسلامية لشبه محافظة"متلب" الأستاذ عبد الرشيد باتواري والأمين العام للجماعة للمحافظة الأستاذ عمر فاروق وتسعة آخرين،مضيفا بأن الحكومة تمارس ظلما منقطع النظير على منسوبي ونشطاء الجماعة الإسلامية في جميع أنحاء البلاد .
وأضاف النائب البرلماني السابق في بيانه إن الحكومة لم تعتقل هؤلاء الزعماء المحليين للجماعة الإسلامية إلا لمضايقتهمسياسيا ولتحقيق منافعها ومآربها السياسية الخبيثة ،مبينا أن هذا التصرف التعسفي بحق منسوبي ونشطاء الجماعة الإسلامية لا تكشف إلا عن الطبيعة الفاشية والنهج الاستبدادي للحكومة الحالية ، مطالبا الحكومة باطلاق سراح جميع الزعماء المحليين الذين اعتقلتهم وعلى رأسهم أمير الجماعة الإسلامية لشبه محافظة"شاه جهان بور"ورئيس المجلس القريوي لقرية "مازيرا" الشيخ عبد السلام وأمير الجماعة الإٍسلامية لشبه محافظة"متلب" الأستاذ عبد الرشيد باتواري والأمين العام للجماعة للمحافظة الأستاذ عمر فاروق فورا.