Wednesday, 21st October, 2020
Choose Language:

آخر الاخبار
أخبار
اعتقال اثنين من زعماء الجماعة الإسلامية المحليين والجماعة الإسلامية تدين بشدة وتطالب باطلاق سراحهما
Monday, 08th August, 2016
أصدر عضو المجلس التنفيذي المركزي للجماعة الإسلامية والنائب البرلماني السابق الأستاذ حميد الرحمن آزاد اليوم الاثنينالموافق لـ8أغسطس 2016 بيانا أدان فيه بشدة اعتقال اثنين من الزعماء المحليين للجماعة الإسلامية واتحاد الطلاب الإسلامي بطريقة غير شرعية وغير قانونية وهما عضو المجلس التنفيذي للجماعة الإسلامية لمدينة"كيشور غنج" الأستاذ مصدق علي بويا والزعيم الطلابي رضوان الذي اعتقلته الشرطة بلباس مدنية من منطقة"بينابول" الحدودية وإلى الآن تنكر نبأ اعتقاله ،مضيفا بأن الحكومة تمارس ظلما منقطع النظير على منسوبي ونشطاء الجماعة الإسلامية في جميع أنحاء البلاد بسبب احتجاجهم ومعارضتهم للسياسات القمعية والاستبدادية للحكومة وبعد أن فشلت في مقابلة الجماعة الإسلامية ميدانيا وسياسيا .
وأضاف النائب البرلماني السابق في بيانه إن الحكومة لم تعتقل الزعماء المحليين للجماعة الإسلامية إلا لمضايقتهم سياسيا ولتحقيق منافعها ومآربها السياسية الخبيثة ،مبينا أن الظلم الحكومي تجاوزت كل حدودها،مطالبا الحكومة باطلاق سراح جميع الزعماء المحليين الذين اعتقلتهم وعلى رأسهم عضو المجلس التنفيذي للجماعة الإسلامية لمدينة"كيشور غنج" الأستاذ مصدق علي بويا والزعيم الطلابي رضوان وإعادته إلى أسرته سالما غانما معافى .