Monday, 16th December, 2019
Choose Language:

آخر الاخبار
أخبار
الجماعة الإسلامية تضطر إلى إلغاء حفل إفطارها الثاني في غضون أسبوع على وقع الضغوطات الحكومية
Tuesday, 14th June, 2016
أصدر الأمين العام للجماعة الإسلامية بالنيابة الدكتور شفيق الرحمن اليوم الثلاثاء الموافق لـ14 يونيو 2016 بيانا أدان فيه بشدة منع الحكومة الجماعة الإسلامية من تنظيم حفل إفطار على شرف السياسيين والعلماء والمشايخ ووجهاء المجتمع من محامين ومثقفين وإعلاميين ونقاد وكتاب وصحفيين والتي كان مقررا لها اليوم الثلاثاء في القاعة الرئيسية في فندق سونارغاون في داكا،معربا عن استغرابه واندهاشه وشعوره بألم بالغ وعميق وظلم لعدم السماح للجماعة الإسلامية بتنظيم حفل الإفطارالذي يعتبر تجمعا دينيا سلميا ومناسبة اجتماعية فقط لا غير 

وأضاف الأمين العام للجماعة الإسلامية في بيانه إن الجماعة الاسلامية اعتادت في كل رمضان على تنظيم حفلات الإفطار على شرف الدبلوماسيين والسياسيين والعلماء والمشايخ ووجهاء المجتمع،إلا أن هذه المرة لم تستطع أن تتشرف بتنظيم حفلات الإفطار بسبب العراقيل والموانع الحكومية والتي بسببها اضطرينا إلى إلغاء حفل إفطارنا الأول على شرف الدبلوماسيين والسفراء والقناصل المعتمدين لدى الدولة الأسبوع الماضي، إن هذه الخطوة الحكومية بإلغاء تصريح تنظيم حفل الإفطار اثبتت أن القيم السياسية والأخلاقية والتسامح السياسي ومبدأ تقبل الآخر باتت معدومة كليا في الميدان السياسي المحلي ،مبينا أن الكلمات تعجزعن التعبير عن استنكارنا لهذا العمل الإجرامي الجبان،مشيرا إلى أننا فوضنا الشعب على الحكم على هذا القرار الحكومي .
كانت الجماعة الإسلامية قد قامت بحجز القاعة الرئيسية في فندق سونار غاون لتنظيم حفل الإفطارفي 12 يونيو 2016، وبدورها قامت إدارة الفندق مشكورة بالموافقة على الحجز وأكدت ذلك خطيا،إلا أنها تفاجأت ظهر يوم أمس الاثنين برسالة من إدارة الفندق عبر البريد الإلكتروني تفيد بأنه تم إلغاء الحجز لأسباب مجهولة ،ما وضعت الجماعة الأسلامية أمام موقف محرج للغاية 
إن الجماعة الإسلامية تعبر عن حزنها العميق وشعورها بألم كبير تجاه المدعوين الذين تقبلوا بصدر رحب دعوة الجماعة الإسلامية على حفل الإفطار لعدم استطاعتها التشرف بتكريمهم،وإننا إذ نلتمس منهم العذر والسموحة وتقدير الظروف التي نمر بها،فإننا نؤكد أننا نتعرض لقمع حكومي غير مسبوق.