Wednesday, 21st October, 2020
Choose Language:

آخر الاخبار
أخبار
اعتقال زعيمين محليين للجماعة الإسلامية بطريقة غير شرعية وغير قانونية والجماعة الإسلامية تطالب باطلاق سراحهم
Sunday, 15th May, 2016
أصدر عضو المجلس التنفيذي المركزي للجماعة الإسلامية النائب البرلماني السابق الأستاذ حميد الرحمن آزاد اليوم الأحد الموافق لـ15 مايو 2016 بيانا أدان فيه بشدة اعتقال زعيمين محليين للجماعة الإسلامية من مدينة باتواخالي ومهيبور وهما عضو مجلس الشورى للجماعة الإسلامية لمدينة"باتواخالي" الأستاذ عبد الخالق فاروقي والأمين العام للجماعة الإسلامية لشبه محافظة"مهيبور" الشيخ حبيب الرحمن ،مضيفا بأن الحكومة لم تعتقلهما إلا لمضايقتهما سياسيا ولتحقيق منافعها ومآربها السياسية الخبيثة .
وأشار النائب البرلماني في بيانه إن الحكومة الدكتاتورية المستبدة الحالية تشن حملة اعتقالات جماعية في صفوف منسوبي ونشطاء الجماعة الإسلامية في جميع أنحاء البلاد،إذ أن هذه التصرفات القمعية للحكومة لم تكشف إلا عن طبيعتها الفاشية ،داعيا المواطنين إلى رفع الصوت ضد هذه الممارسات القمعية للحكومة ،مطالبا إياها باطلاق سراح  الأستاذ عبد الخالق فاروقي والشيخ حبيب الرحمن فورا.