Friday, 06th December, 2019
Choose Language:

آخر الاخبار
أخبار
النشطاء السياسيون المعارضون يتعرضون للظلم والتعذيب والقمع حتى في شهر رمضان المبارك
Tuesday, 23rd June, 2015
أصدر الأمين العام للجماعة الإسلامية بالنيابة الدكتور شفيق الرحمن اليوم الثلاثاء الموافق لـ 23 يونيو 2015 بيانا احتجاجيا أدان فيه بشدة قيام الحكومة باعتقال أمير الجماعة الإسلامية لمدينة"فيني" الشيخ شمس الدين مجددا من أمام بوابة السجن والاعتقال غير القانوني لـ 6 من قادة الجماعة الإسلامية لمدينة"ماداريبور"
وأضاف الأمين العام للجماعة الإسلامية في بيانه "إن الأجهزة الأمنية قامت اليوم باعتقال أمير الجماعة الإسلامية لمدينة "فيني" الشيخ شمس الدين مجددا من أمام بوابة السجن رغم إصدار المحكمة العليا حكما بالافراج عنه بكفالة،وفي حادثة مماثلة قامت الشرطة باعتقال 6 من قادة الجماعة الإسلامية لمدينة"ماداريبور"بما في ذلك الأمين العام للجماعة الإسلامية السيد ابو البشر ،مشيرا إلى أن الحكومة ارتكبت جريمة بحق الانسانية في هذا الشهر الفضيل من خلال حملة الاعتقالات الجماعية التي شنتها الأجهزة الأمنية في صفوف منسوبي ونشطاء الجماعة الإسلامية،مبينا أن الحكومة لم تعتقلهم إلا لتحقيق مصالحها ومآربها السياسية الخبيثة،وفي الواقع،فإن الحكومة وباعتقال أمير الجماعة الإسلامية لمدينة"فيني" من أمام بوابة السجن فإنها أظهرت عدم احترامها لمبدأ سيادة القانون،داعيا الحكومة إلى اطلاق سراح أمير الجماعة الإسلامية لمدينة"فيني" الشيخ شمس الدين والأمين العام للجماعة الإسلامية لمدينة"ماداريبور" الأستاذ ابو البشر فورا.