Friday, 13th December, 2019
Choose Language:

آخر الاخبار
أخبار
الجماعة الإسلامية تطالب الحكومة بسحب جميع الدعاوي القضائية المرفوعة ضد الزعماء والقياديين البارزين للجماعة الإسلامية المعتقلين واطلاق سر
Sunday, 05th July, 2015
أصدر الأمين العام للجماعة الإسلامية بالنيابة الدكتور شفيق الرحمن اليوم الأحد الموافق لـ5 يوليو 2015 بيانا طالب فيه الحكومة بسحب جميع الدعاوي القضائية الملفقة والمفبركة المرفوعة ضد الزعماء والقياديين البارزين للجماعة الإسلامية والمعتقلين بتهمة ارتكابهم جرائم حرب وجرائم ضد الانسانية وعلى رأسهم الأمين العام للجماعة الإسلامية الشيخ علي أحسن محمد مجاهد وضد منسوبي ونشطاء الجماعة الإسلامية واطلاق سراحهم قبل عيد الفطر المبارك ، معلنا عن تنظيمها مسيرات ومظاهرات سلمية في جميع محافظات ومدن الدولة يوم غد الاثنين الموافق لـ6 يوليو وفي جميع شبه محافظات الدولة في 7 يوليو .
وأضاف الأمين العام للجماعة الإسلامية في بيانه إن الحكومة الحالية تخطط لتصفية الجماعة الإسلامية من زعمائها وقادتها السياسيين الذين لعبوا دورا بارزا في الصحوة الإسلامية التي شهدتها وتشهدها الدولة،مشيرا إلى أن الحكومة تريد أن تحقق من وراء ذلك إلى القضاء على الحركة الإسلامية في الدولة،مؤكدا أن الشعب لن يحقق للحكومة آمالها وطموحاتها وأحلامها،ومهما حاولت الحكومة استئصال جذور الإسلام من أرض هذا البلد فإنها لن تستطيع ذلك بفضل العلاقة المتينة التي تربط الإسلام بأبناء هذا البلد،لافتا إلى أنه مهما تعرض الإسلام لمحاولات التشويه والتشكيك فيه وبأحكامه في الدولة فإنها لن تزيد هذا الشعب المسلم إلا رسوخا وثباتا،داعيا المسلمين في الدولة إلى التوحد ضد الممارسات العدائية تجاه الإسلام والمسلمين في الدولة من قبل الحكومة