Monday, 09th December, 2019
Choose Language:

آخر الاخبار
أخبار
الجماعة الإسلامية تستنكر بشدة ما نشرتها صحيفة يومية عنها وتطالبها بالامتناع عن نشر مثل هذه التقارير الملفقة والمفبركة
Tuesday, 31st March, 2015
أصدر عضو اللجنة التنفيذية للجماعة الإسلامية النائب البرلماني السابق الأستاذ حميد الرحمن آزاد اليوم الثلاثاء الموافق لـ31 مارس 2015 بيانا استنكر فيه بشدة ما نشرتها صحيفة"اتفاق"اليومية الناطقة باللغة البنغالية في عددها الصادر اليوم الثلاثاء الموافق لـ31 مارس على صدر صفحتها الرئيسية من تقرير صحفي ملفق ومفبرك وباطل ومضلل عن الجماعة الإسلامية بعنوان"جماعة المجاهدين المحظورة حاولت الاطاحة بحكومة الشيخ حسينة"والمعلومات المضللة التي ساقتها الصحيفة المذكورة نقلا عن المدعو "رحمة الله"والذي قال بحسب الصحيفة" إن الجماعة الإسلامية كانت قد خططت لاغتيال الشيخ حسينة قبل انعقاد الانتخابات البرلمانية الماضية"،واصفا هذا التقرير بأنها محاولة من قبل الإعلام المأجور بتشويه صورة وسمعة الجماعة الإسلامية التي لا تؤمن بتاتا بسياسة القتل والاغتيالات،نافيا بشدة أن يكون هناك أية علاقة للمدعو المذكور مع الجماعة الإسلامية أو أحد من اعضائها.
وتابع قائلا: إن الجماعة الإسلامية ومنذ اليوم الأول من تأسيسها وهي تسير وفق خطى ثابتة وعلى نهجها القويم،مبينا أن الجماعة الإسلامية حزب سياسي ديمقراطي يتبنى المنهج السلميفي كافة برامجا السياسية،فهي دائما ما كانت ضد سياسة القتل والاغتيالات وتكرهها من اعماقها،ولهذا فإن ما جاء في التقرير المذكور لا أساس له من الصحة،داعيا القائمين على الصحيفة اليومية المذكورة إلى الامتناع عن نشر مثل هذه التقارير الصحفية الملفقة والمفبركة عن الجماعة الإسلامية،آملين منهم أن يقوموا بنشر هذا التعقيب في المكان المناسب من الصحيفة في طبعة الغد لتوضيح الحقيقة.