Friday, 18th October, 2019
Choose Language:

آخر الاخبار
أخبار
الجماعة الإسلامية تدين بشدة الهجوم على منزل نائب المستشار السابق لجامعة داكا وتطالب الشعب بمواصلة الحركة الشعبية إلى حتى حسمها
Monday, 09th February, 2015
أصدر نائب أمير الجماعة الإسلامية والعضو السابق في البرلمان الأستاذ مجيب الرحمن اليوم الاثنين الموافق لـ9 فبراير بيانا  حث فيه الشعب إلى مواصلة الحركة الشعبية السلمية الجارية ضد الحكومة الفاشية وتجاهل التعذيب والاعتقال الجماعي والقمع الحكومي.
وأضاف نائب أمير الجماعة الإسلامية في بيانه"إن شعب هذا البلد الثائر الذي يسعى ويتطلع لنظام ديمقراطي فعال قد انفعل وثار وهاج ضد التعذيب والقمع والإرهاب الحكومي،مشيرا إلى أنه تم تشكيل لجان شعبية في جميع محافظات وشبه محافظات الدولة  للتصدي لهذه الجرائم الإرهابية الحكومية،إن الحكومة باتت تستخدم الأجهزة الأمنية الحكومية كالبلطجية لخلق حالة من الفوضى والعبث في جميع محافظات الدولة التي باتت مرتعا خصبا للإرهاب الحكومي،إن وكالات إنفاذ القانون غالبا ما تطلق النار على المعتقلين من نشطاء الجماعة الإسلامية واتحاد الطلاب الإسلامي والتي تؤدي في معظم الأحيان إلى مقتلهم،انهم يقومون بأنشطة تخريبية هدامة في الدولة،حيث يقومون بسلب ونهب وإحراق منازل المعارضين في مختلف أنحاء البلاد لدرجة أنهم لا يبالون بقتل المواطنين بمجرد انكارهم دفع الإتاوات للشرطة
وتابع قائلا: إن الحكومة تقتل الطلاب الموهوبين بطريقة انتقائية،حيث اعتقلت الشرطة الطالب الموهوب لجامعة " راجشاهي" الحكومية حبيب الرحمن في السادس من الشهر الجاري وفتح النار عليه من مسافة قريبة جدا ما أدى إلى إصابته بإصابة بليغة،والأدهى والأمر أنه لم يتم نقله إلى المستشفى حتى الآن رغم النزيف المتواصل من جسده ولم يقدم له العلاج الطبي اللازم وهو ما أوقع عائلته في قلق شديد من مصيره .
إن الحكومة ولإحكام سيطرتها على الإعلام فرضت رقابة صارمة على المواد الإعلامية واتخذت العديد من المبادرات لوقف بث أو نشر أخبار عن القمع الحكومي في وسائل الإعلام،وبسبب موقفه المعادي للحكومة وتنديده بحكم الحكومة الفاشية المستبدة قام بلطجية الحزب الحاكم بتفجير قنبلة يدوية واطلاق رصاصة صوب الشقة السكنية للمستشار السابق لجامعة داكا السيد عماد الدين في المبنى الجامعي مستدفين من ذلك إلى خلق المزيد من الضغوط عليه، إن الحكومة منعت قناة تلفزيونية خاصة من بث برنامج حواري شعبي كان يتناول القضايا السياسية الساخنة من جميع جوانبها ،إننا لا نجد من العبارات والكلمات ما نستطيع به إدانة هذا العمل الجبان .
إن حملات الاعتقالات الجماعية التي تشنها الحكومة في صفوف المعارضين اسفرت اليوم عن اعتقال أكثر من 300 ناشط سياسي معارض للأحزاب الـ20 المتحالفة،ومن بين الموقوفين المعتقلين الأمين العام للجماعة الإسلامية لمدينة"كوكسزبازار" الساحلية سيف العالم،وعضو اللجنة النسائية للجماعة الإسلامية لمدينة داكا السيدة عافية آزاد
  وأخيرا، نحث المواطنين على مواصلة الحركة قاعدة واسعة ضد الحكومة الفاشية وتجاهل التعذيب والاعتقال الجماعي والقمع الحكومي.