Wednesday, 21st October, 2020
Choose Language:

آخر الاخبار
أخبار
الجماعة الإسلامية تدعو الشعب البنغلاديشي الثائر إلى مواصلة تنظيم المظاهرات والتجمعات تأييدا للحصار الشامل
Thursday, 22nd January, 2015
أصدر الأمين العام للجماعة الإسلامية بالنيابة الدكتور شفيق الرحمن اليوم الخميس الموافق لـ22 يناير 2015 بيانا دعا فيه الشعب البنغلاديشي الثائر إلى مواصلة تنظيم المظاهرات والتجمعات السياسية في جميع أنحاء الدولة تأييدا ودعما للحصار الشامل لوسائل النقل وقطع جميع الطرقات البرية والممرات المائية في جميع أنحاء الدولة حتى سقوط هذه الحكومة الدكتاتورية المستبدة،متجاهلين تماما الحملات والهجمات الحكومية والقمع والتعذيب الحكومي الوحشي، مضيفا بأن حدة الثورة الشعبية التي تجتاح الدولة حاليا دفعت بالوزراء ونواب الحكومة إلى الإدلاء بتصريحات خارجة عن القانون والدستور تنم عن التخبط الذي يعيشونهم،ورغم إصدارهم تعليمات وأوامر للأجهزة الأمنية باطلاق النار على المتظاهرين إلا أنهم إلى الآن لم يستطيعوا القضاء على الحركة الشعبية .
إن الحركة الشعبية التي تجتاح الدولة حاليا هي حركة من أجل استعادة الحقوق الديمقراطية المسلوبة للشعب البالغ عددهم الـ160 مليون نسمة،هي حركة من أجل إجراء انتخابات برلمانية حرة ونزيهة وتشاركية يشارك فيه جميع الأحزاب السياسية تحت نظام الحكومة الانتقالية ،ولهذا فإن هذه الحركة سوف تنجح إن شاء الله .
اليوم وخلال سريان مفعول الاضراب والحصار اعتقلت الأجهزة الأمنية الحكومية ما لا يقل عن 300 ناشط من نشطاء الجماعة الإسلامية وجناحها الطلابي من عدة أنحاء متفرقة من الدولة بما في ذلك مدينة داكا وشيتاغونج، وكوملا، غازيفور،شونامغونج،بغورا،خولنا،فابنا،مهربور،زالوكاتهي،دينازبور،لوكهي بور،شاتخيرا،جشور،ومن بين الذين اعتقلتهم اليوم أمير الجماعة الإسلامية لمدينة "نرسندي" الأستاذ عبد الستار،الأمين العام للجماعة الإسلامية لمدينة"شاندبور" السيد بلال حسين ميازي، الأمين العام للجماعة الإسلامية لمدينة"سوغاسا" الأستاذ عبد الرحمن.
داعيا الحكومة إلى اطلاق سراح جميع الزعماء المحليين للجماعة الإسلامية المعتقلين والافراج عن جميع النشطاء السياسيين المعارضين فورا.