Friday, 13th December, 2019
Choose Language:

آخر الاخبار
أخبار
الجماعة الإسلامية تدين بشدة مقتل الزعيم المحلي للجماعة الإسلامية لمدينة"رنغبور"السيد نجم الهدى وتطالب الحكومة بوقف جميع أشكال التعذيب وال
Monday, 09th March, 2015

أصدر الأمين العام للجماعة الإسلامية بالنيابة الدكتور شفيق الرحمن اليوم الاثنين الموافق لـ9 مارس 2015 بيانا أدان فيه بشدة الجريمة الوحشية البربرية الشنيعة البشعة التي ارتكبتها القوات الأمنية التابعة لحزب رابطة عوامي في مدينة"رنغبور"الشمالية اليوم الاثنين بحق الزعيم المحلي للجماعة الإسلامية للمدينة السيد نجم الهدى لابلو الذي قتلته الشرطة بدم بارد فجر اليوم رميا بالرصاص بعد أن اعتقلته من منزل أخته في المدينة مدعيا أنه قتل في عملية تبادل لاطلاق النار ،مضيفا بأن الحكومة تقتل النشطاء السياسيين المعارضين بطريقة انتقائية ومخططة وممنهجة مستخدمة الأجهزة الأمنية الحكومية في سبيل ذلك ،مشيرا إلى أن المنطقة الشمالية للدولة اصبحت منطقة أشباح،التعذيب والقمع الحكومي طال الجميع من طلاب وطالبات وشباب وشابات ورجال ونساء وشيوخ وإمرأة وأطفال،مبينا أن الجريمة الوحشية البشعة التي ارتكبتها القوات الأمنية بحق الزعيم المحلي للجماعة الإسلامية السيد نجم الهدى لابلو جريمة يندى لها جبين الإنسانية،فالحكومة من جهة ارتكبت جريمة ضد الانسانية ومن جهة أخرى انتهكت الدستور وقوانين البلاد .

وتابع قائلا: إن مدينة"رنغبور" بالذات شهدت جرائم إبادة جماعية وحشية بشعة ارتكبتها القوات الأمنية التابعة لحزب رابطة عوامي في الأشهر الاثنين الماضية بحق النشطاء السياسيين المعارضين،إذ قامت القوات الأمنية في الرابع عشر من يناير الماضي باعتقال الزعيم المحلي للجماعة الإسلامية للمدينةالسيد الأمين وزوجته السيدة موشمي بيغوم والسيدة بيوتي من منازلهم بطريقة غير شرعية وغير قانونية،وفي الأول من شهر فبراير 2015،اعتقلت القوات الأمنية نائب رئيس المجلس المحلي لشبه محافظة"ميتابكور"المنتخب مباشرة بأصوات الشعب السيد عبد الباسط مرجان من داكا ،إن المخيف في الأمر أنه إلى الآن لم يتم إحالتهم إلى المحكمة ولم يتم تسليمهم إلى عائلاتهم ،وفي مدينة"غايباندا"الشمالية المجاورة لمدينة"رنغبور"قتلت الشرطة ثلاثة مواطنين أبرياء في يوم واحد رميا بالرصاص والأمثلة على الجرائم الوحشية البشعة للحكومة كثيرة محولا المدينة بأكملها إلى حمام دم .

إن حملات الاعتقالات الجماعية التي تشنها الحكومة باستمرار في صفوف النشطاء السياسيين المعارضين اسفرت اليوم عن اعتقال مئات النشطاء السياسيين المعارضين بينهم عدد من الزعماء المحليين للجماعة الإسلامية منهم الزعيم المحلي للجماعة الإسلامية لمدينة"ميمنسنغ" وعضو مجلس الشورى المركزي السيد طيب الزمان بطريقة غير شرعية وغير قانونية، مؤطدا أن الثورة الشعبية ستشق طريقها في الوصول إلى هدفها المنشود رغم التجاوزات الفاضحة للحكومة للقانون وللدستور .