Wednesday, 11th December, 2019
Choose Language:

آخر الاخبار
أخبار
لن نحصل على العدالة ما دامت المحاكمة محاكمة سياسية وإدانة الاستاذ غلام اعظم غير قانوني وانتهاك للقانون
Tuesday, 15th May, 2012
قال المحامي المخضرم  عبد الرزاق رئيس فريق الدفاع : إن التهم الـ61 التي استندت عليها محكمة الجنايات الدولية في توجيه التهمة ضد الاستاذ غلام اعظم في قضية ارتكابه جرائم حرب لم يكن حسب قانون جرائم الحرب ، واريد ان  اقول مع كامل احترامي وتقديري لقضاة المحكمة ، إننا مضطرون لقبول هذا الحكم الصادر من المحكمة والمحكمة وجهت التهمة بطريقة خاطئة ومخالفة للقانون ، ولن يستطيع المحكمة ان يثبت التهم الموجهة إليه في اي مكان في العالم ونحن سوف نطعن في الحكم الصادر إن شاء الله في القريب العاجل على الرغم من عدم وجود الفرصة للذهاب إلى المحكمة العليا او محكمة الاستئناف .
واضاف المحامي: إن المحكمة ذكرت في سياق عرضها للتهم  إن الاستاذ غلام اعظم التقى مع مؤسس الجماعة الاسلامية الشيخ ابو العلاء المودودي هل هذا يعتبر جريمة حرب ؟ لن تستطيع أن تحصل على اية ثبوت في اي مكان في العالم، وانني قلت مرارا وتكرارا بأن هذه المحاكمة تجري من منظور سياسي ،الاستاذ غلام اعظم كان يساند باكستان فهل هذا يقع في جرائم ضد الانسانية ام في جرائم حرب !!!!!!
واضاف إن الاتهامات التي استندت عليها المحكمة في توجيه التهمة ضد الاستاذ غلام اعظم هي استنادات خاطئة حيث فشل الادعاء العام في إثبات اي تهمة ضده وأثبتوا فشلهم الذريع في القضية .
ويمكن لأي شخص أن يساند باكستان او الهند او اي دولة في اي حال من الاحوال وعلى هذا لا يستطيع الادعاء العام ان يقول بأن هذا الشخص مجرم لأنه التقى مع الشخص الفلاني
والمحاكمة التي تجري اليوم لعدد من الشخصيات  في قضية جرائم ضد الانسانية برمتها هي محاكمة ذات دوافع سياسية ولها أهداف سياسية ولن نحصل على العدالة والانصاف في محاكمة ذات صبغة سياسية .
وانتقد المحامي ايضا المدعي العام لتحريفه القانون حول كلمة الاستاذ غلام اعظم في المحكمة وكل هذا من اجل التستر على فشلهم .