Monday, 09th December, 2019
Choose Language:

آخر الاخبار
أخبار
الجماعة الإسلامية تدين بشدة الحملة العشوائية الشعواء للأجهزة الأمنية وتطالب الحكومة بإعادة الأمور إلى طبيعتها
Monday, 05th January, 2015
أصدر الأمين العام للجماعة الإسلامية بالنيابة، الدكتور شفيق الرحمن اليوم الاثنين 5 يناير 2014 بيانا أدان فيه بشدة الحملات العشوائية الشعواء التي شنتها الأجهزة الأمنية اليوم في جميع أنحاء الدولة على منسوبي الأحزاب الـ20 المتحالفة الذين تعرضوا لشتى انواع التعذيب والقمع والتنكيل على أيدي الشرطة،مضيفا بأن الحكومة خلقت اليوم حالة من الفوضى والاضطراب السياسي في جميع أنحاء الدولة من أجل إحباط برنامج الاحزاب الـ20 المتحالفة ومنها الجماعة الإسلامية التي كانت قد دعت إلى تظاهرة كبرى في العاصمة داكا اليوم إحياء لذكرى يوم قتل الديمقراطية،مشيرا إلى أن الحكومة بفرضها الحظر على جميع انواع التظاهرات والتجمعات في العاصمة داكا إلى أجل غير مسمى فإنها خلقت جوا مرعبا خاصة في داكا المنعزلة تماما عن بقية أرجاء الدولة.
إن حملات الاعتقال الجماعية التي شنتها الشرطة اليوم في جميع أنحاء الدولة بما في ذلك دكا، وشيتاغونغ، ولكسيمبور، نواخالي وباريسال، وراجشاهي، بوجرا، وناتور أسفرت عن اعتقال أكثر من 500 ناشط من نشطاء الأحزاب الـ20 المتحالفة، ناهيك عن احتجازها زعيمة الأحزاب الـ20 المتحالفة السيدة خالدة ضياء في مكتبها منذ يومين،وهو ما يعد حرمان تام لها من حقوقها الديمقراطية،إن ما قامت به الشرطة اليوم من إقفال مكتب السيدة خالدة ضياء بالقفل لهو حادث غير مسبوق في تاريخ الدولة،مؤكدا أن الثورة الشعبية التي تشهدها الدولة حاليا لا يمكن إخمادها بوضع الشاحنات المحملة بالرمال أمام مقرات الحزب او المكاتب السياسية للأحزاب المعارضة أو بمجرد فتح النار على المتظاهرين او بخلق الفوضى.
داعيا الحكومة إلى وقف الفوضى وإعادة الأمور إلى طبيعتها واطلاق سراح جميع النشطاء السياسيين المحتجزين الذين احتجزتهم اليوم .