Saturday, 15th August, 2020
Choose Language:

آخر الاخبار
أخبار
الجماعة الإسلامية تستنكر بشدة ما قاله وزير البريد والاتصالات والتكنلوجيا المعلوماتية عن الحج والنبي محمد صلى الله عليه وسلم وتطالبه بالاع
Tuesday, 30th September, 2014
أصدر نائب أمير الجماعة الإسلامية النائب البرلماني السابق الأستاذ مجيب الرحمن اليوم الاثنين 29 سبتمبر 2014 بيانا استنكر فيه بشدة ما تفوه به وزير البريد والاتصالات والتكنلوجيا المعلوماتية السيد عبد اللطيف صديقي في مؤتمره الصحفي الذي عقده في مدينة"نيويورك" الأمريكية عن شعيرة الحج وعن النبي محمد صلى الله عليه وسلم والتي اثارت غضبا واسعا في اوساط المسلمين في الدولة،مضيفا بأن ما تفوه به الوزير المذكور يعد بمثابة هجوم على مشاعر المسلمين الدينية ،فالحج هي من إحدى اركان الإسلام الخمسة،وهي فريضة ملزمة على كل مسلم أن يؤديها إذا استطاع،فلا يحق لأحد مهما كان أن يعارض بأي شكل من الأشكال هذه العبادات او الدعامات الأساسية للإسلام،لأن اي مسلم إذا عارض اي شعيرة من شعائر الإسلام فإنه يعتبر خارج عن الملة.
إن النبي محمد صلى الله عليه وسلم هو خاتم النبيين،وإذا ذُكر اسمه فالصلاة والثناء عليه واجب على كل مسلم ومسلمة ،فمن واجب كل مسلم ذكر اسمه بكل أدب واحترام،وما تفوه به الوزير  من كلمات بذيئة فاضحة بحق النبي محمد صلى الله عليه وسلم يعد استفزاز   بمشاعر المليار ونصف المليار مسلم،وهو بهذا الفعل الشنيع قد ارتكب ذنبا وجريمة لا تغتفر ،إن مسلمي بنغلاديش لن يقبلوا أن تمر هذه القضية مرور الكرام،ففي الماضي،مثل هذه التصريحات كانت سببا في خلق التوتر والاضطراب في الدولة،وهذا الوزير المعتوه بتصريحه البذيء الفاضح المرفوض جملة وتفصيلا قد جعل البلاد في حالة عدم استقرار ،حيث أن الجميع قد اصيبوا بالصدمة.
وعليه،فإن الجماعة الإسلامية تحث الوزير المذكور على التراجع عن ما قاله وسحب تصريحه المسيء والبذيء والفاضح بحق النبي محمد صلى الله عليه وسلم وشعيرة الحج والتماس العفو من الشعب،مطالبا إياه بالتوبة إلى الله.