Saturday, 15th August, 2020
Choose Language:

آخر الاخبار
أخبار
الجماعة الإسلامية تطالب الحكومة باطلاق سراح الأستاذ البروفيسور غلام اعظم والسماح له بتلقي العلاج اللازم تحت إشراف عائلته
Monday, 29th September, 2014
أصدر أمير الجماعة الإسلامية بالنيابة الشيخ مقبول أحمد اليوم الاثنين 29 سبتمبر 2014 بيانا طالب فيه الحكومة باطلاق سراح أمير الجماعة الإسلامية السابق ومهندس نظام الحكومة الانتقالية المفكر الإسلامي المعروف الأستاذ غلام اعظم الذي تدهورت حالته الصحية بشكل خطير في اليومين الماضيين في اسرع وقت،معربا هو والآلاف المؤلفة من محبيه ومتابعيه عن قلقه الشديد من حالته الصحية الحرجة التي تزداد تدهورا يوما بعد يوم.
واضاف أمير الجماعة الإسلامية في بيانه إن الحالة الصحية للأستاذ البروفيسور غلام اعظم تدهورت إلى درجة أنه لا يستطيع النهوض او الجلوس من سريره،حيث يحتاج لمعاونة من شخصين ليقوم او يجلس في السرير، ويعاني من مشاكل شديدة في العينين والأذنين وفي الحلق ما اضعف قوته البصرية والسمعية،ووصلت الأمور إلى درجة أنه لا يستطيع أن يحرك رأسه يمينا ويسارا،ناهيك عن الانخفاض المستمر المتواصل في وزنه الذي انخفض انخفاضا شديدا في الأيام القليلة الماضية،بحيث تحول الأستاذ غلام اعظم إلى هيكل عظمي،وبسبب الضعف الشديد سقط 6 مرات في الحمام، لافتا إلى أنه بالكاد يستطيع أن يتناول طعامه،مبينا أن الحكومة وفي ظل هذه الظروف الصحية الحرجة التي يمر بها الأستاذ غلام اعظم ابقته في السجن وهو ما يعد معاملة غير إنسانية مجردة من كل معاني الانسانية،واصفا إياها بأنها جريمة ضد الانسانية،مؤكدا أنه اذا استمر الحال على هذا المنوال فإن حالته الصحية المتدهور أصلا سوف تزداد تدهورا،مطالبا الحكومة باطلاق سراحه في اسرع وقت ممكن ليتسنى له الحصول على الرعاية الصحية اللازمة،داعيا جميع محبيه ومتابعيه في الداخل والخارج إلى الدعاء له ليمن الله عليه بالشفاء العاجل.