Thursday, 22nd October, 2020
Choose Language:

آخر الاخبار
أخبار
الجماعة الإسلامية تدعو الشعب إلى إنجاح الإضراب العام الذي دعت إليه الجماعة الإسلامية في جميع أنحاء الدولة يوم غد الأحد
Saturday, 20th September, 2014
أصدر الأمين العام للجماعة الإسلامية بالنيابة الدكتور شفيق الرحمن اليوم السبت 20 سبتمبر 2014 بيانا دعا فيه عموم الشعب إلى إنجاح برنامج الإضراب العام الذي دعت إليه الجماعة الإسلامية في جميع أنحاء الدولة يوم غد الأحد الموافق لـ21 سبتمبر 2014 ،وذلك احتجاجا على الحكم التعسفي الجائر والظالم الصادر بحق نائب أمير الجماعة الإسلامية العالم الجليل العلامة دلاور حسين سعيدي من المحكمة العليا التي حكمت عليه بالسجن مدى الحياة في القضية الملفقة والمفبركة التي كانت مرفوعة ضده بتهمة ارتكابه جرائم حرب وجرائم ضد الانسانية أثناء حرب الاستقلال
واضاف الأمين العام للجماعة الإسلامية في بيانه إن الشعب اليوم شارك بفعالية في المسيرات الاحتجاجية السلمية التي نظمتها الجماعة الإسلامية في جميع أنحاء الدولة،متحدين جميع المخاوف من إمكانية تعرضهم لاطلاق نار من قبل الشرطة،معبرين عن تضامنهم الكامل مع الحركة الشعبية التي تشهدها الدولة حاليا للمطالبة باطلاق سراحه فورا، منددا بالحملة الشعواء التي شنتها الشرطة اليوم على المسيرات الاحتجاجية السلمية للجماعة الإسلامية في عدة أنحاء متفرقة من الدولة والتي ادت أيضا إلى إصابة عدد من الناشطين والمنسوبين بجروح تتراوح ما بين الخفيفة والمتوسطة.
واشار الأمين العام للجماعة الإسلامية في بيانه إن هذه الحكومة تحاول بشتى الوسائل والسبل البقاء في السلطة،ولأجل ذلك،تستخدم اجهزتها الأمنية القمعية في تحقيق مصالحها السياسية،إذ تقوم القوات الأمنية بشن حملة اعتقالات جماعية في صفوف المعارضين،وتمارس شتى انواع التعذيب على المعارضين،موضحا أنه مثلما لم تستطع الحكومات السابقة التي مارست صنوف التعذيب على المعارضين القضاء على الحركة الشعبية فإن هذه الحكومة ايضا لن تستطيع القضاء على الحركة الشعبية .
إن الحكومة الحالية ماضية قدما في تنفيذ مخططها الرامي إلى تصفية الجماعة الإسلامية من قادتها السياسيين،وما الحكم التعسفي والجائر الصادر على العلامة دلاور حسين سعيدي إلا جزء من هذا المخطط،مؤكدا إن الحكومة مهما استصدرت الأحكام العرفية من المحكمة بحق زعماء الجماعة الإسلامية الكبار ومهما ادانتهم في القضايا الملفقة والمفبركة المرفوعة ضدهم،فإنها لن تستطيع أن تقضي على الجماعة الإسلامية التي ستبقى إلى الأبد خالدا مخلدا في ذاكرة الملايين من الشعب،داعيا جميع منسوبي ونشطاء الجماعة الإسلامية إلى إنجاح برنامج الإضراب العام الذي دعت إليه الجماعة الإسلامية في جميع أنحاء الدولة يوم غد الأحد الموافق لـ21 سبتمبر 2014 من الساعة السادسة صباحا وحتى الساعة السادسة من صبيحة اليوم التالي .