Sunday, 15th December, 2019
Choose Language:

آخر الاخبار
أخبار
الجماعة الإسلامية تدين بشدة الحملة الإعلامية الشرسة المضللة المتواصلة ضد الجماعة واتهامها باستلام تمويل من مجموعة "شاردا" الهندية
Sunday, 14th September, 2014
أصدر الأمين العام للجماعة الإسلامية بالنيابة الدكتور شفيق الرحمن اليوم الأحد 14 سبتمبر 2014 بيانا أدان فيه بشدة الحملة الإعلامية الشرسة المضللة المتواصلة ضد الجماعة بخصوص مزاعم باستلامها تمويلا ماليا ضخما من مجموعة "شاردا" الهندية وتشكيل الحكومة لجنة تحقيق خاصة للنظر في هذه المزاعم الباطلة. 
واضاف الأمين العام للجماعة في البيان إنه بعد أن فشلت جميع المحاولات المستميتة من جميع الجوانب بمقابلة الجماعة الإسلامية ايديولوجيا وسياسيا اتحدت جهات تآمرية داخل الدولة وخارجها على إنشاء اروقة معادية للجماعة الإسلامية لتنفيذ مخططاتهم التآمرية،وهذه الحملات الإعلامية المضللة ليست بجديد على الجماعة الإسلامية،إذ أنها تتعرض لمثل هذه الحملات الإعلامية المضللة المتواصلة منذ عام 2008 والمستمرة حتى يومنا هذا، وقد علمنا من خلال الصحف والجرائد اليومية أن الحكومة قامت بتشكيل لجنة مستقلة للتحقيق في هذه المزاعم عن استلام الجماعة الإسلامية تمويلا ماليا ضخما من مجموعة"شاردا" الهندية لخلق ما اسمتها بالإضطرابات والفوضى في البلاد،واللافت في الأمر أن اعضاء لجنة التحقيق المستقلة التي شكلتها الحكومة هم جميعهم من الذين يدلون ببيانات وتصريحات معادية ضد الجماعة الإسلامية،إن لجنة التحقيق التي شكلتها الحكومة لن يقبلها الشعب بأي حال من الأحوال،إننا نريد أن نؤكد مرة أخرى أن الجماعة الإسلامية ليست لها أية علاقة بالمجموعة الهندية المذكورة .
وتابع الأمين العام قائلا: إن الجماعة الإسلامية حزب سياسي ديمقراطي يتبنى المنهج السلمي،فهي مثلما تكره سياسة الأسلحة تكره تماما سياسة المال ايضا،مؤكدا أنه لا أحد يستطيع ولن يستطيع أن يتهم الجماعة الإسلامية بالضلوع في سياسة تحكم الميدان السياسي بالأسلحة،فالجماعة الإسلامية ليست بحاجة لأموال الحكومة او"المافيا"كي تسير برامجها وانشطتها السياسية،إذ أن اشتراكات وتبرعات منسوبيها كافية ووافية لتغطية مصاريفها ونفقاتها
إن الحكومة إذا تريد حقا تحقيق العدل والانصاف في هذه القضية فإن الجماعة الإسلامية مستعدة للتعاون مع اية لجنة تحقيق مستقلة تشكلها الحكومة بشرط أن تكون تحت إشراف المنظمات الدولية المحايدة مثل الأمم المتحدة، حينئذ ستقدم الجماعة الإسلامية الدعم الكامل لهذه اللجنة ،ولهذا فإن الجماعة الإسلامية تدعو جميع الجهات المعنية إلى عدم الصيد في الماء العكر وعدم تعكير الجو المعكر أصلا .