Sunday, 15th December, 2019
Choose Language:

آخر الاخبار
أخبار
الجماعة الإسلامية تدين بشدة حملة الاعتقالات الجماعية التي شنتها الشرطة في صفوف منسوبي ونشطاء الجماعة الإسلامية وتطالب باطلاق سراحهم
Friday, 07th November, 2014
أصدر الأمين العام للجماعة الإسلامية بالنيابة الدكتور شفيق الرحمن اليوم الجمعة 7 نوفمبر 2014 بيانا أدان فيه بشدة حملة الاعتقالات الجماعية التي شنتها الشرطة في صفوف منسوبي ونشطاء الجماعة الإسلامية في عدة انحاء متفرقة من البلاد في اليومين الماضيين والتي اسفرت عن اعتقال العشرات بطريقة غير شرعية وغير قانونية وحملة المداهمات النوعية التي قامت بها الشرطة وشارك معهم بلطجية الحزب الحاكم لمنازل منسوبي ونشطاء الجماعة الإسلامية في قرية"خوكشاباري" الواقعة في مدينة"شيراج غونج"ونهبهم وسلبهم جميع محتويات منازلهم من المجوهرات والأشياء الثمينة،مضيفا بأن الحكومة لم تعتقلهم إلا لتحقيق منافعها ومآربها السياسية الخبيثة ومضايقتهم سياسيا.
وتابع الأمين العام قائلا إنه في وقت متأخر من ليلة السادس من نوفمبر قامت الشرطة بشن حملة مداهمات في العديد من المهاجع والمنازل السكنية لمنسوبي ونشطاء الجماعة الإسلامية في عدة أنحاء متفرقة من الدولة ما اسفر عن اعتقال العشرات منهم ،مبينا أن هذين الحادثين اثبتت مرة أخرى أن هذه الحكومة هي حكومة قمعية ظالمة مستبدة دكتاتورية.
وفي الختام،دعا الأمين العام للجماعة الإسلامية الحكومة إلى إلقاء القبض على منسوبي الأجهزة الأمنية الذين شاركوا في حملة المداهمات لمنازل منسوبي ونشطاء الجماعة الإسلامية في قرية"خوكشارباري"  وتقديمهم للعدالة وإلى اطلاق سراح جميع الذين اعتقلتهم من منسوبي ونشطاء الجماعة الإسلامية من عدة انحاء متفرقة من الدولة في اليومين الماضيين .