Saturday, 04th April, 2020
Choose Language:

آخر الاخبار
أخبار
الجماعة الإسلامية تدين بشدة الهجوم الوحشي للشرطة واطلاقها النار وقنابل الغاز المسيلة للدموع على المتظاهرين واعتقالهم من المظاهرات السلمي
Monday, 03rd November, 2014
أصدر الأمين العام للجماعة الإسلامية الدكتور شفيق الرحمن اليوم الاثنين 3 نوفمبر 2014 بيانا احتجاجيا ادان فيه بشدة الهجوم الوحشي للشرطة واطلاقها النار وقنابل الغاز المسيلة للدموع على المتظاهرين وتفريقهم بالعصي والهروات واعتقال وإصابة العشرات من منسوبي ونشطاء الجماعة الإسلامية وحزب اتحاد الطلاب الإسلامي من المظاهرات الاحتجاجية الغاضبة التي خرجت في عدة انحاء متفرقة من الدولة اليوم الاثنين،وذلك احتجاجا على رفض المحكمة العليا قبول الطعن المقدم من كبير مساعدي الأمين العام للجماعة الإسلامية الصحافي والإعلامي والكاتب المعروف الأستاذ محمد قمر الزمان على حكم الإعدام الذي كان قد صدر بحقه من المحكمة الجنائية الدولية التي ادانته بارتكاب جرائم حرب وجرائم ضد الانسانية إبان حرب الإستقلال والذي ادى إلى انفصال بنجلاديش عن باكستان عام 1971 .
وقال الأمين العام للجماعة الإسلامية في بيانه إن الهجوم الوحشي للشرطة على المتظاهرين في المظاهرات السلمية التي خرجت اليوم والتي عمت ارجاء بنجلاديش اسفرت عن إصابة العشرات من منسوبي ونشطاء الجماعة الإسلامية بجروح جراء تعرضهم لاطلاق نار من الشرطة،واعتقال مئات آخرين،مضيفا بأن هذا الهجوم الوحشي للشرطة كشفت عن الطبيعة الفاشية والاستبدادية للحكومة،إن الحكومة تخطط وتتآمر لقتل زعماء الجماعة الإٍسلامية في محاولة منها إلى تصفية الجماعة الإسلامية والدولة من خيرة قادتها السياسيين كي تستطيع التمسك بالسلطة التي استولت عليها بالقوة، مؤكدا أن الشعب لن يسمح للحكومة بتنفيذ مخططها الأزرق،داعيا الشعب إلى الوقوف في وجه هذه المحاولات الحكومية بالقضاء على المعارضة ،والحكومة إلى اطلاق سراح كبير مساعدي الأمين العام للجماعة الإسلامية الصحافي والإعلامي والكاتب المعروف الأستاذ محمد قمر الزمان وجميع منسوبي ونشطاء الجماعة الإٍسلامية الذين اعتقلتهم اليوم من المظاهرات السلمية الغاضبة التي خرجت اليوم في ارجاء الدولة.