Friday, 13th December, 2019
Choose Language:

آخر الاخبار
أخبار
الجماعة الإسلامية تدين بشدة التصريح التي ادلت بها المدعية العامة تورين افروز وتصفها بالملفقة والمفبركة والعارية عن الصحة تماما
Friday, 05th September, 2014
أصدر عضو اللجنة المركزيةللجماعة الإسلاميةالنائب البرلماني السابق السيد حميد الرحمن آزاداليوم الجمعة 5 سبتمبر 2014 بيانا احتجاجيااستنكر فيه بشدة التقرير الذي نُشر في صحيفة"جوغانتور"اليوميةالناطقة باللغة البنغالية في عددها الصادر يوم أمس الخميس 4 سبتمبر 2014 بعنوان"المقتول فار وقي كان أحد الشهود في القضية المرفوعة ضد الجماعة الإسلامية" نقلا عن المدعية العامة في محكمة جرائم الحرب الدولية السيدة تورين افروز،واصفا التقرير المنشور في الصحيفة المذكورة بالملفقة والمفبركة والعارية عن الصحة تماما
إن السيدة تورين افروز كانت المسؤولة القانونية للجنة القضاء على العملاء والخونة،وهي الآن تبذل كل ما في وسعها لتوريط الجماعة الإسلامية بالضلوع في مقتله،وهذا التقرير المنشور في الجريدة اليومية المذكورة يعد جزءا من المساعي التي تبذلها لذلك الغرض.
إن الأحزاب السياسية في الدولة وخاصة الجماعة الإسلامية حثت الحكومة وطالبتها مرارا وتكرارا بإلقاء القبض على القتلة الذين قاموا بقتله،وإجراء تحقيق حر ونزيه وشامل في القضية وتقديمهم للعدالة لينالوا جزاؤهم العادل،فيهذاالوقت،فإن مثل هذا البيان الغير مسؤول للمدعية العامة ماهوإلامحاولةلإخفاءالقتلة الحقيقيين . إن هذا التصريح اصابتنا جميعا بالدهشة والاستغراب في آن واحد،مطالبا السيدة تورين افروز بسحب هذا التصريح الكاذب الملفق والمفبرك،والتعهد بعدم الإدلاء بمثل هذه البيانات المجافية للحقيقة تماما في المستقبل .
إننانحثتورينوAfrozلسحبهذاالبيانكاذبولاأساسلهوسوءالمعاملة،دوافعوأنامتنعتعنتقديمأيمنهذهالبياناتفيالمستقبل