Friday, 13th December, 2019
Choose Language:

آخر الاخبار
أخبار
الجماعة الإسلامية تدين بشدة توجيه التهمة لـ154 ناشطا من نشطاء الجماعة الإسلامية وحزب اتحاد الطلاب الإسلامي في قضية ملفقة ومفبركة تحت قانون ا
Wednesday, 27th August, 2014
أصدر الأمين العام للجماعة الإسلامية بالنيابة الدكتور شفيق الرحمن اليوم الأربعاء 27 أغسطس 2014 بيانا أدان فيه بشدة توجيه التهمة إلى 154 ناشطا من نشطاء الجماعة الإسلامية وحزب اتحاد الطلاب الإسلامي وعلى رأسهم مساعد الأمين العام للجماعة الإسلامية لمدينة داكا وعضو اللجنة المركزية العاملة للجماعة الإسلامية الدكتور شفيق الإسلام مسعود والقيادي البارز في الجماعة الإسلامية الدكتور فخر الدين مانيك والرئيس السابق لحزب اتحاد الطلاب الإسلامي السيد دلوار حسين في قضية ملفقة ومفبركةرفعتها الحكومة في المحكمة المستعجلة ضدهم،مضيفا بأن الحكومة ومن أجل مضايقتهم سياسيا رفعت هذه القضية الملفقة والمفبركة ضدهم،مشيرا إلى أن جميع هؤلاء النشطاء والقياديين البارزين المرفوع ضدهم قضايا ملفقة ومفبركة هم ضحايا انتقام سياسي،مبينا أن توجيه التهمة لهؤلاء النشطاء والقياديين البارزين للجماعة الإسلامية في المحكمة المستعجلة يعد جزءا من تنفيذ المخطط المرسوم من قبل الحكومة بتصفية الجماعة الإسلامية وذراعها الطلابي من قادتها ونشطائها،مؤكدا أن هذه العملية كشفت عن فاشية الحكومة الحالية وطبيعتها الإستبدادية،حيث أن الحكومة تعتقل نشطاء ومنسوبي الجماعة الإسلامية بطريقة انتقائية لكي تستطيع البقاء في السلطة التي استولت عليها بالقوة لأجل غير مسمى،داعيا الحكومة إلى سحب جميع الدعاوي القضائية الملفقة والمفبركة المرفوعة ضد جميع نشطاء ومنسوبي الجماعة الإسلامية وعلى رأسهممساعد الأمين العام للجماعة الإسلامية لمدينة داكا وعضو اللجنة المركزية العاملة للجماعة الإسلامية الدكتور شفيق الإسلام مسعود والقيادي البارز في الجماعة الإسلامية الدكتور فخر الدين مانيك والرئيس السابق لحزب اتحاد الطلاب الإسلامي السيد دلوار حسين واطلاق سراحهم فورا وبدون شروط.