11 May 2017, Thu, 1:35

الجماعة الإسلامية تدعو إلى مظاهرات سلمية للمطالبة بالافراج عن العلامة دلاور حسين سعيدي

أصدر الأمين العام للجماعة الإسلامية الأستاذ الدكتور شفيق الرحمن اليوم الخميس الموافق لـ11 مايو  2017 بيانا دعا فيه الشعب إلى إخراج مسيرات ومظاهرات سلمية في جميع أنحاء البلاد يوم بعد غد السبت للمطالبة بالافراج عن نائب أمير الجماعة الإسلامية المسجون العلامة دلاور حسين سعيدي الذي يقضي عقوبة السجن مدى الحياة لإدانته من قبل محكمة مسيسة بتهمة ارتكاب ما يسمى بجرائم حرب،مضيفا بأن إبقاء العلامة دلاور حسين سعيدي في السجن لسبع سنين ما هي إلا جزء من المؤامرات التي تحيكها الحكومة لتصفية الجماعة الإسلامية من قادتها السياسيين .

وكانت المحكمة" المسيسة" قد حكمت عليه بالاعدام في قضية مقتل شخص يدعى "بيشابالي"في مدينةفيروزبور"في حين أنه لم يكن متورطا في مقتله بشهادة أخ المقتول الذي تم اختطافه من أمام بوابة المحكمة بينما كان يهم بدخولها للإدلاء بشهادته لصالح العلامة دلاور حسين سعيدي ،والمثير في القضية برمتها أن المحكمة لم تستمع لأقوال أحد من عائلة المقتول ، وحكمت اعتمادا على شهادة من ليس لهم صلة ولا دراية بالقضية مشيرا إلى أنه وبحسب شهادة شهود عيان بارزين والذين كانوا يقاتلون في الجبهة التاسعة آنذاك أدلو بشهادتهم لصالح العلامة دلاور حسين سعيدي في هذه القضية ،وقد نفو أن العلامة سعيدي كان متورطا في أي جريمة في المدينة،آملا أن يتحقق العدالة العادلة للعلامة دلاور حسين سعيدي في المحكمة العليا التي نعتقد أنها سوف تنصفه فيها ويعود العالم الديني الجليل بيننا بريئا ،داعيا الله العلي القدير أن يحقق أمنيتنا بأن يتحقق له العدالة العادلة .